آخر تحديث : الخميس 31 يوليو 2014 10:53:05 مساءً

الأربعاء 21 مارس 2012 04:46:46 مساءً طباعة إرسال

إرسل لصديقك

الحكومة اليمنية تعيد التعاقد مع توفيق عبدالرحيم مطهر

وثائق نفطية

أعادت الحكومة اليمنية بتوجيهات من وزير النفط التعاقد مع "المؤسسة الوطنية للنفط "التابعة لرجل الأعمال توفيق عبد الرحيم مطهر لتزويد المحطات الكهربائية والمنشآت في الجمهورية اليمنية بالمواد البترولية.

 

وتتحمل الدولة بذلك التعاقد صرف مبالغ طائلة كعمولة تحسب للمذكور عن كل لتر يقوم بسحبه من الشركة لمحطات الكهرباء والمنشآت وكذلك أجور نقل ،مع أن شركة النفط الحكومية كانت تقوم بالتمويل المباشر للكهرباء وباقي المنشآت دون احتساب العمولة بحيث توفر للخزينة العامة "العمولة".

 

والمؤسسة التي تتبع توفيق عبد الرحيم عليها مديونيات كبيرة لشركة النفط تحت مسمى عهد من أجور النقل صرفت بموجب توجيهات عليا سابقة ولم تصفى من سنوات.

 

وتُشير معلومات بأن المذكور قام بالإستيلاء على أصول ومنشآت استراتيجية تخص شركة النفط وكذلك قام مشاريع كثيرة في الشركة بموجب توصيات عليا دون أن تتوفر فيها الإجراءات القانونية ولم تنفذ  حسب الطلب.

 

وكانت صحيفة الأهالي في العدد 87 الصادر بتاريخ 31/3/2009م قد حصلت على مذكرتين من هيئة مكافحة الفساد إحداهما موجهة إلى النائب العام، والأخرى إلى رئيس الحكومة حينها "علي محمد مجور".

 

وتُشير المذكرة الموجهة إلى مجور بأن هناك تلاعب منظم تقوم به المؤسسة الوطنية للنفط عند قيامها بنقل مادة المازوت من شركة النفط، الأمر الذي يؤدي إلى إلى الحصول على أموال عامة بدون وجه حق.

 

وتضيف الوثيقة "وعليه فإن الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد ترى ضرورة التوجيه الفوري من قبلكم إلى وزيري الكهرباء والنفط والمعادن بوقف ،ما أسمته المذكرة ــ بوقف هذا النزيف اليومي المنظم للمال العام وعدم التعامل مع هذه المؤسسة.

 

*الصور لمذكرات قبل عامين تنصح الحكومة بوقف نزيف المال العام      *إرشيف صحيفة الأهالي

تعليقات القراء

1- وزير الدمار وليس البناء

شعفل

ان هذا الوزير سارق من جملة السرق الذي تربوا بحضن عفاش اي (شرف) عند هذا الوزير وهو لازال يعمل بتوجيهات عفاش يجب على السيد/ الفاضل رئيس الوزراء سرعة اقالته من منصبه وعدم تنفيذ هذه الاتفاقية حتى لاتكون مثل الاتفاقيات السابقة كالغاز وغيرة ارجوكم اوقفوا هذا الوزير عند حدة انه فاسد والا لماذا لم يقيل عمر الارحبيهل لانه نسيب عفاش ويطرد الفاسدين من وزارة النفط اليمنية ويطرها كباقي الوزراء الشرفاء وليس هو الشريف .

2- بالفعل أين وزير المالية

محمد الرصابي

قد ثبت بالفعل أن توفيق عبد الرحيم يكلف الخزينة العامة مبالغ باهضة بالتعاقد معه وقدحدثني بعض المدراء في شركة النفط أنهم وفروا ملايين الدولارات عندما وقفوا التعاقد معه ووردوا المازوت ونقلوه بأنفسهم وعلى هذا ننصح وزير المالية ورئيس الوزراء أن يعجلوا بإيقاف نزيف المال العام والا فحليمة رجعت لعادتها القديمة

3- Stockton, California USA

عامر دغيش العريقي

توفيق عبدالرحيم مطهر رجل أعمال، والمعروف أن رجل الأعمال يتبع مصلحة عمله. فإذا كان هناك فساد أيٍ كان فالمسؤل الأول والأخ هي الحكومه المتمثله بعفاش ومن حوله. أما محاسبة التاجر فهذا لا يجوز في ظل دولة فساد. أما إذا كانت دولة نظام وقانون وكل واحد سوى كان مسؤل أو مواطن تحت القانون ففي هذه الحاله أي واحد بتعدي القانون سوى كان مواطن أو مسؤل أو تاجر فل يحاسب على جريمته. فكيف نُحَمْل مسئولية فساد عفاش الأخرين فهو المسؤل الأول والأخير على كل الفساد الذي حصل في عهده. أما التاجر هو سوف يمتثل للقانون إذا كان هناك قانون وسوف يذهب مع التيار إذا لم يكون هناك قانون.  

شارك برأيك

شروط وأحكام

  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية

تفضيلات القراء

تقويم الموقع

العدد الأسبوعي

الأعداد السابقة